فينا المروءة فدية الاوراد

فينا المروءة فدية الاوراد
والسابقون طلاسم الاحفاد
ان الرقي مضارب ومناقب
ليس الرقي َملازم للوادي
كان الامير وميض كل مسافر
ولعالم الاحرار طرح مراد
ليس التقى ان ترجموه خسة
قاد الجزائر من طما الاصفاد
السابقون السابقون ولائهم
في عهدة التنزيل سيف شداد
كان الامير امير كل معارك
النصر فيها مبرم لقياد
دمث الخطى لا يستخف بميزة
خفض الجوانح بلسم لفؤاد
في كل ساح كان فيه معلما
علم يرفرف في سماء جهاد
حتى العدى وقفوا عليه تبركا
فالنور ينفذ عتمة الاجساد
يا شعبي الجبار دمتك سالما
ووليد كل مشبث بزناد
فالشيخ عبدالقادر في كفة
لا يستوي في كفة الاوغاد
ان العدى دفنوا الاماني في اللوى
حبكوا السراب والقهر في الابعاد
حزوا عليكم كل راس نير
هدموا المعالم كفروا بالضاد
لولا الامير وجهادكم في ظله
لأختص فيكم دين كل فساد
حرفي كسيف قط كل منافق
ربي تقبل فديتي للهادي

عبد الحميد عبد المجيد الباجلاني

شاعر من مدينة خانقين وهو من القومية الكردية .درس الابتدائية في سامراء والثانوية في بغداد نشر اولى قصائده عام ١٩٨٠ في جريدة القادسية مارس العمل الصحفي في جريدة الشرق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى