نأتي إلى الدنيا ونحن سواسية

نأتي إلى الدنيا ونحن سواسية
طفلُ الملوك هنا كطفل الحاشية
ونغادر الدنيا ونحن كما ترى
متشابهون على قبور حافية
أعمالنا تُعلي وتَخفض شأننا
وحسابُنا بالحق يوم الغاشية
حور وأنهار، قصورعالية
وجهنمٌ تُصلى، ونار حامية
فاختر لنفسك ما تُحب وتبتغي
ما دام يومُك والليالي باقية
وغداً مصيرك لا تراجع بعده
إما جنان الخلد وإما الهاوية

أبو العتاهية

ولد الشاعر أبو أسحق أسماعيل بن القاسم بن سويد بن كيسان العيني في العراق سنة ٧٤٧ ميلادي . شاعر عربي في شعره الكثير من الأبداع في الزهد والمديح بدأ حياته الشعريه في الكوفة ومن بعدها قدم الى بغداد في زمن الخليفة المهدي وأصبح من شعراء مجلسه ومن بعده الخليفة هارون الرشيد ، توفي في زمن المأمون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى