نايٌ صَفَنْ

برُقعةِ صَدرٍ يُناجِي الحياةَ
بِبضعةِ أنفاسها في بُكاءٍ
تلوحُ الأماني على دربِ خبزٍ
مبرقعةٍ بحقولِ العَفَنْ

هناكَ الدّموعُ تواسي الرّزايا
ووقعُ التّنهّدِ سردُ الحَكايا
يهدِّي هياجَ فقيرٍ مُحنْ

على دمعتينِ وصفوةِ تَبغٍ
زَرتْهَا الرّياحُ بوجهِ الزّمنْ

فباتَتْ شَظايا كقصديرِ حربٍ
مغربلةً سارياتِ البدَنْ...

*****
عيونٌ كلونِ الخريفِ
تمدُّ البعيدَ بظلِّ
الشّجنْ

وتُطلقُ ناياً سجيناً
بهالةِ ذكرى طويلاً
صَفَنْ !

بأغصانِ قمحٍ فتيٍّ سَقاها
فصانتْ سنينَ عجوزٍ مُسنْ

ولكنَّها اليومَ جفَّت ومالت
بلا غيثِ أرضٍ رمتهَا المِحَنْ

أسيرةُ ريحٍ وتُصفعُ من كلِّ صَوبٍ
كأنَّ الرِّياحَ تناست نَواقيسَ
غيثِ الصّفاءِ بعطرِ الإله
و حينَ تَرُنْ

*****
ونَصرُخُ من جبروتِ الدَّمارِ
بِشهْقاتِ بأسٍ
بمسكٍ مع الزَّيزفونِ
انعجنْ...

وفي التُّربةِ انهضْ تصيحُ العروقُ
هنا سَوف تَفنى جميعُ القيودِ
وتُلقى بطُغيانِهم للعدمْ

فبينَ المسافاتِ تسكنُ لعنةُ
من ماتَ حبّاً فداءَ الوَطنْ

ومِن صخرةِ الحزنِ
منحوتةٌ لعنةُ الظّلمِ
لَمْ تسمعوها..
ألا تسمعوها؟
إليكُم جميعُ الحروفِ تَحُنْ

*****
عيونٌ وترسمُ بالنَّظراتِ
معارضَ وقتٍ تبَاهى اخضراراً
كأرضِ عدَنْ

وأصبحَ عندَ احمرارِ السَّماءِ
بقايا لأتربةٍ من مُدنْ...

تنهَّدَ شيخٌ فقيرٌ زفيراً
بطعمِ الدَّمِ الهائجِ المُحتَقنْ

ومدَّ العصاةَ بوجهِ الزَّمنْ

وصاحَ أأشتمُ فيكَ الخيانةَ؟
أم أشتمُ البائعين الوثَنْ

كأنّا شموعٌ تذوبُ صياماً
لغفرانٍ ذنبٍ ولم نقترفهُ
هناكَ الذي ينتشي من قِوانَا
فيأكلُ خبزاً طريَّاً لنا ..
وقطراتِ كدٍ ونورٍ رَهَنْ

أنُصلبُ دهرَ كسوفٍ طويلٍ
على بندقيّةِ ليلٍ مريضٍ
لنفدي رصاصاً شريداً مُبيداً
أضاع النَّهارَ بدمعِ الرّمادِ
فذابتْ مياسمُ كانت وطنْ
*****
ينابيعُ خيرٍ غَدتْ كالسَّبايا
تُنازعُ تصمدُ تلعنُ مَنْ ؟!
هباءً تناقضُ فكراً تعيساً
كطفلٍ شكَت مُقلتيهِ دُخاناً
يناجِيَ أحضانَ أمٍ قليلاً
يعودُ ليبكيَ حالاً لُعِنْ.

بيأسٍ تهاوتْ عصاةُ العجوزِ
ودمعتهُ ماسحاً في شَجَنْ
يودِّع جثمانهُ والمُدنْ

وقَد شيّعوها بأقدامِ حقدٍ
وزغرودةِ الغَدرِ حَمقى الفِتَن.

وعد جرجس

شاعرة وكاتبة سورية مقيمة في ألمانيا . لها ديوانين شعر مطبوعين بعنوان شهقات ملونة وسيرة حب زهرة إضافة إلى أربعة كتب بين ديوان ومقالة وقصة قيدالطباعة . ديوان جنون الشعر .ديوان أزهار الروح . مجموعة قصصية للواقع ظل يتنفس . كتاب مقالات بعنوان خبز وماء وضوء.. وكتب أخرى سيعلن عنها لاحقاً .. تفنى بقصائدها عدد من الفنانين العرب . قصيدة هواه معظٌّم بصوت المطرب السوري جان خليل . قصيدة ذكريات بصوت المطرب السوري طارق مراد .قصيدة يناجيني بصوت المطرب السوري أمجد رحال.أربعة قصائد روحية بصوت المرنمة المصرية ميمي لوكاس عرضن على قناة الطريق . قصيدة إنه الميلاد بصوت القس والمرنم السوري ميخائيل يعقوب .شاركت في العديد من المهرجانات الشعرية والادبية . منتسبة إلى أكثر من رابطة واتحاد خاص بالشعر والأدب . شاركت في العديد من الامسيات الشعرية والفعاليات الثقافية فيى مختلف المنظمات والمراكز الأدبيةو الثقافية على صفحات الفيسبوك على هيئة بث مباشر . أجري معها عديداً من الحوارات الإذاعية والكتابية الموثقة ومقالات تعريفية عنها في أكثر من جريدة . تم توثيق سيرتها الأدبية في موسوعة الشعر العربي النسائي المعاصر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى