ذكرت حبيبي فاستهلت مدامعي

ذكرت حبيبي فاستهلت مدامعي
و في الدمع أشغال عن النشوات
فما أعتبتني العين من فيض عبرة
و لا يرعوي قلبي إلى دعوات
و إني لأهواها و إن كنت كاذبا
فلا رفعت في الصالحين صلاتي
تقطع قلبي زفرة بعد زفرة
عليها و ماصبري على الزفرات
و أضمرها في النفس حتى كأنما
أكلمها بين الحشا ولهاتي
فلما التقينا ضقت ذرعا بما أرى
و ألقى عليها معشقي شبهاتي
فقلت لنفسي : الشمس جلت لناظر
أم البدر يجلى في قناع فتاة ؟

بشار بن البرد

بشار بن برد ولد في العراق في محافظة البصرة في العصر الأموي من أصل فارسي . بدأ في كتابة الشعر منذ نعومة أظفاره تلقى تعليمه من خلال حلقات العلم والدين والشعر . كتب العديد من القصائد في الهجاء والفن والتراث . توفي ضربا بالسياط لأتهامه بالزندقة في زمن الخلافة العباسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى