إذا كنت مظلومًا فلا تُلْفَ راضيًا

إذا كنت مظلومًا فلا تُلْفَ راضيًا
عن القوم حتى تأخذ النصْف واغضب
وقاربْ بذي جهلٍ وباعد بعالم
جلوبٍ عليك الحق من كل مَجْلب
فإن حَدِبوا فاقعسْ وإن هم تقاعسوا
ليستمكنوا مما وراءك فاحدِبِ
ولا تَدْعُنِي للجور واصبر على التي
بها كنت أقضي للبعيد على أبي
فإني امرؤٌ أخشى إلهي وأتَّقي
مَعاري وقد جَرَّبت ما لم تجرِّب

(أبو الأسود الدؤلي

أبو الأسود ظالم بن عمرو بن سفيان الدؤلي الكناني .ولد في الحجاز قبل الإسلام ودخل في الاسلام في زمن النبي عليه افضل الصلاة والتسليم. كان شاعراً فقيها عالم أميراً فارس و قاضي في زمن الخليفة عمر و الخليفة عثمان الخليفة علي . واضع علم النحو . عين امير على مدينة البصرة . كان من مناصري الخليفة علي بن ابي طالب رضي الله عنه في موقعة الجمل .توفي في البصرة سنة ٦٩ للهجرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى