ما سمعنا

ما سمعنا ابنة تبكي فكن

ما سمعنا ابنةً تبكي فكن
إبنها المثكول قبل النائحةْ
صادحاً بالدمع من اعماقه
مثقلاً من مأتمٍ كالصائحة
وأزجر الاجفان عن فضح الجوى
ربما تؤذي الدموع المالحةْ
ياسميناً فأسقهِ من كوثرٍ
أو نميراً من عيونٍ  سافحةْ
ماله اللبلاب هلّا يرتوي
مذ سقيناه السيول الجائحةْ
مغضباً حتى جفانا مسرعاً
تاركاً فينا جروحاً ناضحةْ
فأملأ الشعر رثاءاً بالنوى
مستهاماً كالطيور السانحةُ
حزنها حزن عراقي الشذى
شامخ الجرح ذكي الرائحة

زاحم محمود خورشيد

شاعر عراقي ولد في مدينة سامراء عام ١٩٦١ وبها اكمل الدراسة حتى التحق بكلية الآداب فرع اللغة الانكليزية/جامعة بغداد وتخرج منها عام ١٩٨٦.عمل موظفا حكوميا .له ديوان شعر مطبوع بعنوان(هبيني خاتما من لجين).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى